أطفال “الشارقة القرائي” يكتشفون تأثير لغة الجسد في التعبير عن ذاتهم

أطفال “الشارقة القرائي” يكتشفون تأثير لغة الجسد في التعبير عن ذاتهم

شهدت فعاليات اليوم الأول من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب في مركز إكسبو خلال الفترة من 18 وحتى 28 أبريل الجاري، تحت عنوان “مستقبلك …على بعد كتاب” تنظيم ورشة عمل مخصصة للأطفال تحت عنوان “لغة الجسد”.


وجاءت الورشة، التي أشرفت على تقديمها سارة مزهر المتخصصة في علم المسرح، بهدف إكساب الأطفال القدرة على التعبير عن أنفسهم باستخدام لغة الجسد، من خلال إطلاق العنان لخيالهم لابتكار عناوين للحركات الجسدية التي يأدونها أثناء الورشة التدريبية، بالإضافة إلى تعزيز ثقتهم بأنفسهم من خلال العمل الجماعي بروح الفريق الواحد.

وتخلل الورشة تمارين وألعاب ترفيهية شملت تقسيم الأطفال إلى مجموعتين في صفين متقابلين، حيث يبدأ أطفال المجموعة الأولى بتنفيذ حركات جسدية يتبعهم في تنفيذها مجموعة ثانية تقف في الصف المقابل، ثم يقوم أطفال المجموعة الثانية بتنفيذ حركات بلغة الجسد يقلدهم فيها أطفال المجموعة المقابلة، بهدف معرفة ما تعنيه هذه الحركات لأفراد المجموعتين.

وقالت سارة مزهر المتخصصة في علم المسرح: “نسعى من خلال هذه الورشة إلى تعليم الأطفال جميع حركات الجسد بشكل سليم، ووضع أسس صحيحة وفاعلة من أجل التواصل، والتوافق الاجتماعي للطفل مع أقرانه، وذلك من خلال شرح مبسط وسلس لمفهوم لغة الجسد من المنظور العلمي، ومفرداتها وتعابيرها، باستخدام الألعاب الترفيهية التي تسعد الأطفال وتلهمهم في الوقت ذاته”.

وأضافت مزهر:”إن أهمية لغة الجسد تنبع من قدرتها على تعزيز ثقة الأطفال بأنفسهم، كما تسهم في إكساب الصغار مقدرة التعبير عن أنفسهم، وبالتالي فإن ما نسعى إليه عبر ورش العمل هو توظيف الألعاب الترفيهية في استخدام الجسد للتعبير عن الحالة المصاحبة للوضع الذي يمر فيه الطفل، فتعابير الفرح والحزن مثلاً يتحدث عنها الوجه وفقاً لهذه اللغة، كما أن استخدام النظر المباشر وحركات اليدين أثناء الحديث يعبرعن ثقة بالنفس”.

 

اترك تعليقاً