الفنان “حسن شريف” رائد المدرسة المفاهيمية، الحاضر الغائب في معرض الشارقة الدولي للكتاب

الفنان “حسن شريف” رائد المدرسة المفاهيمية، الحاضر الغائب في معرض الشارقة الدولي للكتاب

يجمع معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورتة الـ36، الذي يحمل شعار” عالم في كتابي”، العديد من الأجنحة للمؤسسات ودور النشر المتنوعة في جميع أنماط وأجناس الأدب،  حيث تشارك جمعية الامارات للفنون التشكيلية بجناح تعريفي ضمن معرض الشارقة الدولي للكتاب هذا العام، الذي يضم المنشورات التاريخية المهمة التي أسهمت في تأسيس حركة الفنون منذ مطلع ثمانينات القرن الماضي، وتمثلت في مجلة التشكيل المتخصصة في الفنون والتي صدر عددها الأول العام 1984 وخط تاريخي للمعارض التي تقيمها الجمعية منذ التأسيس وحتى آخر معرض النسخة 35التي حملت اسم”سفينة نوح”.


من جانب آخر شهد ركن التوقيع في معرض الشارقة الدولي للكتاب، توقيع كتاب “حسن شريف” مساء يوم الأحد الموافق 5 نوفمبر الحالي، الذي يعد رائد المدرسة المفاهيمية، وأحد الأعضاء المؤسسين للجمعية ويجئ الكتاب تخليداً لإسهامه في إثراء المشهد الفني المحلي والعالمي، وحضر التوقيع كلا من الاستاذ عادل خزام محرر الكتاب والاستاذ ناصر عبدالله رئيس مجلس ادارة الجمعية ولفيف من الفنانين والكتاب.


من جهته قال عبدالله أن الجمعية منذ تأسيسها تسعى الى عكس تراث وثقافة دولة الامارات العربية المتحدة من خلال الاهتمام بالفنانين من كافة الشرائح والجنسيات، مشيداً بالدور الفاعل الذي تلعبه الجمعية كوعاء راسخ القدم، وحسب ناصر أن جناح الجمعية يعد بوابة وفرصة لتعريف الجمهور والجيل الناشئ بالأنشطة والفعاليات التي تلعب دوراً في صقل تجارب المبتدئين والهواة من الفنانين، علاوة الى إعطاء لمحة جيدة لسرد المنجز التاريخي الذي تذخر به الجمعية كواحدة من المدارس الفنيةالرائدة.


عن حسن شريف راح ناصر الى سرد تجربته الفنية التى أرست المدرسة التركيبية مرسخا جذورها عبر فلسفته التي اتسمت بالبساطة والعمق معرباً عن آماله أن تحذو الأجيال الجديدة طريق شريف عن طريق إنتاج أعمال تجد طريقها الى كل العالم .

 

اترك تعليقاً